مبرمج تطبيقات الجوال

مبرمج تطبيقات الجوال

تقدم شركة أبّيت ديجيتال أفضل شركة برمجة و تصميم تطبيقات الهواتف الذكية خدمة مبرمج تطبيقات الجوال

مبرمج تطبيقات الجوال

مبرمج تطبيقات الجوال وظيفة جديدة أنتجتها الثورة التكنولوجية في عالم الهواتف المحمولة والحواسب الشخصية واللوحية، ومنذ بدأت الهواتف النقالة في الظهور وهي في حالة تطور مستمر وهو ما جعلها في حاجة إلى تكنولوجيا التطبيقات التي تعتمد على دراسة متخصصة وبرامج تدريبية مكثفة؛ ليتمكن المبرمج من تقديم أفضل الحلول التي تناسب طبيعة العمل الذي يحتاج إلى تطبيق يعمل على نوعيات متعددة من الهواتف، ويلبي كافة الاحتياجات التي يرغب فيها المستخدمون.

ومنذ ظهور شركة أبّيت ديجيتال واحتلالها تلك المكانة المرموقة كأفضل شركة تصميم تطبيقات حرصت على الاستعانة بفريق متخصص في برمجة تطبيقات الهاتف، حيث تعد وظيفة مبرمج تطبيقات الجوال لدينا محورًا أساسيًا داخل فريق العمل؛ وذلك لتنفيذ كافة تطبيقات الهاتف المتخصصة بأفضل صورة وأعلى جودة، مع المحافظة على خصوصية كل نشاط؛ بما يحقق أكبر قدر من الانتشار والتواجد مع المستخدمين.

من خدماتنا: تصميم موقع تجاري

مبرمج تطبيقات هواتف

يلعب مبرمج تطبيقات الجوال دورًا بارزًا في وقتنا الحاضر، والسبب يرجع إلى مجموعة الأعمال التي يقوم بتنفيذها والأدوار التي يلعبها داخل استراتيجيات التسويق الإلكتروني، فقد حرصت معظم الشركات والمؤسسات على تطوير تطبيقات هاتف خاصة؛ من أجل خدمة عملائها، ومن أهم الأعمال التي يقوم بها مبرمج تطبيقات الهاتف:

  •  تصميم وإنشاء التطبيقات التي نستخدمها في هواتفنا المحمولة والتي تعمل بأنظمة التشغيل المختلفة مثل: Android أو IOS .
  • تطوير وصيانة تطبيقات الهواتف المختلفة وتزويدها بالميزات المختلفة لتناسب مستخدمين معينين.
  •  تزويد قطاع التسويق الإلكتروني بأفكار تطبيقات الهاتف التي تساهم في زيادة الانتشار والمبيعات.
  •  مساعدة شركات إنتاج الهواتف المحمولة في  تنفيذ كافة الأفكار التي تساعد المستخدمين في التعامل مع أنواع الهواتف المختلفة؛ من أجل المزيد من الراحة والسرعة والسهولة.
  •  إنشاء تطبيقات متخصصة للأغراض المختلفة، ولفئات معينة من المجتمع، كالتطبيقات التي تساعد ذوي الاحتياجات الخاصة أو تطبيقات الأعمال الخيرية والتجارية.

أنواع مبرمج تطبيقات الجوال

ولعلك تسأل: هل يوجد أنواع في مبرمجي تطبيقات الجوال؟ والإجابة: أنه يمكن تقسيم مبرمج تطبيقات الهاتف إلى نوعين حسب نظام التشغيل الذي يعمل عليه  وهما:

 مبرمج تطبيقات Android :

وهم المبرمجين الذين يقومون بتصميم وتطوير تطبيقات الهواتف التي تعتمد على هذا نظام التشغيل Android في عملها، وهو موجود على قطاع عريض من أجهزة الهاتف المحمول، ويقومون كذلك  بتقديم التحديثات الجديدة لكافة التطبيقات  حتى تتناسب مع الإصدارات المختلفة من هذا النظام الذي يتطور بدوره حسب أجيال الهواتف المحمولة.

مبرمج تطبيقات IOS:

وهم المبرمجين المتخصصين في تصميم وتطوير التطبيقات التي تعمل على أجهزة شركة آبل Apple  مثل Iphone  و IPod وتلفزيونات Apple الذكية، ويعتمد هذا النظام على بيئة التطوير X Code ولغة البرمجة Swift وعلى العموم فمطور تطبيقات الجوال بنظام IOS ينبغي أن يكون ملمًا بكافة تفاصيل هذا النظام جميعها.

وعند الرغبة في تصميم تطبيقات الجوال بأحد النظامين أو تطبيقات تعمل على كافة الأنظمة  فنحن في انتظارك، فمع شركة أبّيت ديجيتال ستحصل على أفضل التطبيقات التي تناسب طبيعة نشاطك وتحقق أفضل النتائج في أسرع، وقت لأننا نملك طرق تطوير التطبيقات في الشرق الأوسط.

شاهد أيضًا: كتابة محتوى بروفايل الشركات والمؤسسات

كيف تصبح مطور تطبيقات الجوال؟

الوصول إلى درجة الاحترافية في برمجة تطبيقات الجوال ليس بالأمر الهين فوراء ذلك آلاف من الساعات التي يقضيها الشخص في التعلم والدراسة والتدريب، مع الكثير من الصبر والعزيمة، وللوصل إلى وظيفة مبرمج تطبيقات الجوال هناك مساران:

  • الحصول على دورات تدريبية متخصصة في تصميم وتطوير وتنفذ تطبيقات الهاتف، وهو أمر مكلف للغاية لمن يرغب في الوصول لأعلى مستوى، فلن تحصل على كافة ما تحتاجه في دورة تدريبية واحدة، ولكن ما يميز هذا المسار أنك لن تكون في حاجة إلى شهادة دراسية، بل يمكن لأي شخص يجيد التعامل مع الكمبيوتر والهواتف المحمولة أن يسير في هذا الطريق.
  • الالتحاق بإحدى الكليات الجامعية المتخصصة في تكنولوجيا الحاسبات والمعلومات أو إحدى كليات الهندسة، وفيها ستدرس بصورة شاملة ومتكاملة مهارات تصميم التطبيقات المختلفة، ولكنك ستحتاج على الأقل إلى أربعة أو خمس سنوات حتى تحصل على شهادة متخصصة.

من خدماتنا: شركة برمجة وتصميم تطبيقات الهواتف الذكية في مصر

المهارات الأساسية لمبرمج تطبيقات الجوال

يحتاج مطورو تطبيقات الهاتف إلى مجموعة من المهارات بالإضافة إلى بعض السمات الشخصية المهمة ومنها:

أولًا: إجادة اللغة الانجليزية بصورة تامة حتى تتمكن من التعامل مع المصطلحات المختلفة، فهذا المجال للأسف لا تتوفر به معلومات كافية باللغة العربية.

ثانيًا: إجادة تامة للغات البرمجة المختلفة والتي سوف تتعرف عليها من خلال الدراسة أو من خلال التدريبات المختلفة وأشهرها لغة جافا JAVA و XML و Swift.

ثالثًا: معرفة كبيرة بالكمبيوتر والشبكات وخدمات الإنترنت المختلفة، فتصميم تطبيقات الجوال يتم أولاً عبر جهاز كمبيوتر بمواصفات محددة، وبعضها يحتاج لأنواع معينة منها وأنظمة تشغيل كمبيوتر متخصصة.

رابعًا: متابعة مستمرة للتقنيات الحديثة في مجال برمجة تطبيقات الجوال فهذا المجال من أسرع المجالات في النمو والتطور بما يعني دراسة مستمرة وتدريب دائم على كل ما هو جديد، فعندما تقع في مشكلة خلال الترميز فستحتاج إلى طريقة جيدة للتعامل معها؛ لأنها بالطبع ستنتج عن تغير جديد قد طرأ وأنت تجهله.

خامسًا: خيال خصب وقدرة دائمة على الإبداع وحل المشكلات، وهذه السمة الشخصية المهمة والتي يحتاج إليها كل مبرمج تطبيقات للجوال من أجل بناء أشكال متفردة وتطبيقات متميزة لها خصوصية فالعميل في الغالب لا يقدم سوى الفكرة وأنت عليك الباقي.

احصل على عرض سعر فورا

    الخدمة التي تريدها



    بدء المحادثة الفورية
    تحتاج للمساعدة؟
    مرحبا
    كيف نقدر نساعدك؟ :)